الخميس، 23 يوليو، 2009

جريمه شرف



أنه ليصيبني من القهر والانكسار بمجرد التفكير إلى الحال التي وصل لها المجتمع الخليجي بشكل عام والكويتي بشكل خاص

اين القيم والاخلاق

اين الشرف؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هل قامت القيامه

كل يومين نقرأ في الجرائد عن متغيبه عن بيت اهلها
او عن كبسه ووجود بنات في مزارع و شاليهات و مخيمات و و و

حتى انه لم يكفي ذلك من الفسق وقلة الادب

حتى اصبحت النساء المتزوجات هم موضه هذه الايام

حسبي الله ونعم الوكيل

لهذه الدرجه وصل الانحطاط والسفاله في البشر

قبل اسبوعين جريمه شرف رجل يدخل على منزله فيرى زوجته في حضن رجل غريب

حسبي الله ونعم الوكيل

أين الوازع الديني

اين التربيه

اين الاخلاق

اقل شيء لم تفكر هذه البنت بأبيها الكبير

بأمها العجوز

ماذا فعلت بهم


كيف يستطيع ابوها ان يواجه الناس


امها


اخوها


اختها


خالها


عمها


خالتها


عمتها


اهلها كلهم


حتى لو كانت تكره زوجها وحتى ان كان هو ابليس بعينه

اين هو احترامها لنفسها

هل نحن في اخر الزمان
!!!
لم تعد البشر تشعر بهذا
!!
اليوم كنت اتحدث مع احد الاصدقاء بهذا الموضوع

واقسم بالله العظيم ثم اقسم بالله العظيم

اني شعرت بنار بداخلي و قهر

كيف تسمح ان يكون ابوها وامها بهذه الحاله

كيف تسمح لنفسها

الاخلاق في انحلال و الدين في زوال عن كثير من البشر

الله يرفع عنهم ولا يبلانا

هذه مصيبه من مصائب الزمان

بل هي من اكبر مصائب المجتمع

والذي يقهر البنات صاحبات الاقنعه

يكونوا قمه في الفساد وامام اهلها هي اشرف خلق الله

لماذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اصبحت الخيانه و قلت الادب وانحلال الاخلاق وزوال الدين

عنوان لكثيييييييير من ابناء مجمعاتنا من الرجال و النساء

في غربتي رأيت ما يشيب منه الشعر

امور لم اكن اصدقها ولا حتى في الاحلام

مصائب لا اعرف كيف لمرتكبيها من وقاحه تجعلهم يستمرون بها

عوائل منحله بالكامل

وبنات عوائل محترمه ولها اسمها وبنات اهل دين و و و

ولكن للأسف

هل اصبحنا في عالم من الانحلال وفقدان الثقه

كفاكم يا رجال و يا نساء

فأن الله محاسبكم

لا اعرف ماذا اقول سوى

حسبي الله ونعم الوكيل

اللهم استر على المؤمنين و المؤمنات
و المسلمين والمسلمات

اللهم استر علينا

السبت، 18 يوليو، 2009

شواطئ للعراة في الكويت!


هذه قصيده اعجبتني عن حال الكويت نقلا عن الكاتب بسام الفهد بجريده الوطن

التي ارسلها له احد القراء


....................................................................

- الدعارة.. في بلدنا صارت.. شيء عادي!!

شوفوا «كبر».. «.......» في تمادي..

الله أكبر.. «هالتفصخ».. صار عادي!!

وين المراجل وتقاليدنا والأدب والدين؟!

من متى.. صرنا في هالأمور نستهين؟!

من متى «المايوه» على شاطئ المسيلة يلبسونه؟!

هذي «حرية».. كيفه.. خل «يتفصخ» لا تمنعونه!!

يا زمان العجايب،، ما عادت مناظر شينه «أذيّه»!!

- والمسؤول مشغول في «استجواب» و«قضية»!!

«إيش» هالقضية؟! اللي أشغلتنا.. والناس داخت..

«خمسة مليون».. حق كم شخص.. عطوها!!

شفيها.. يعني؟! ما البلد كلها ولت وراحت..

- الشواطي صارت دعارة.. والبوقات صارت شطارة.. وتعليمنا غيّر مساره..

واللي ناطر بيت الحكومة.. مل وطال انتظاره..

وعياله صارت تلومه.. يشتغل ليله مع نهاره..

ما بقى.. إلا اهدومه.. يبيعها ويدفع اجاره!!

- والصحة اللي نسوها.. وللبياطرة اتركوها..

يجي مزوّر الشهادة.. وعندنا يستلم عياده..

والهندي.. يخلص الهندي..

والوافد.. عندك.. ما عندي..

والتشخيص.. غلطاته غلطه..

يسبب للصاحي «ألفين» جلطة.. والملف «خشه» و«قطه»!!

- يا زمان العجايب.. ها البلد فيها غرايب..

«البدون» اظلومهم.. هالبشر ما هم بشر.. إميّه ألف.. ونسوهم!!

ومن الشغل امنعوهم.. كيف عايشين هالبشر؟!

كم بينهم من حر واصيل.. أصبح في ديرته ذليل..

يا وزير.. يللي مرتاح بالك.. ومتهني وسط عيالك.. شوف العزيز اللي انذل.. اللي حاله تبدل.. ترا المال ما هو مالك..

يا وزير.. ويا وزيرة.. الحسد.. وماكو غيره..

ما يتجنس الا الممثل.. والمغني والمطبل..

سموها أعمال جليله!! حقك والله يا بو طبيله..

- والشعب لحقته المهانة..

من ورا البنوك والديّانه..

راتبه ألف.. وما بقى غير ميّه..

وتسعميه اشفطوها..

هالبنوك الربوية.. وبعد هالمية بغوها!!

والحكومة يا الله من فضلك.. مطعم ساكت عجيب!!

- ليش الكويتي يهينونه؟!

مديون.. والزوجة مديونه..

و«المركزي» ناطر يجونه..

مسجون.. ولا.. مجنون..

- والكهربا.. كل يوم طافيه..

وحراميها عليه العافيه..

وارباحه ياخذها صافيه..

وعلى شواربهم يمون..

- يا زمان العجايب.. بلدنا كله غرايب.. صار كله نهايب..

والحكومه.. وش هالحكومه؟!

اللي يبيها ما نلومه.. تحوشه منها تخومه..

عين عذاري.. تخلي ولدها.. والعراقي تشبعه..

تعطي اللي برا.. والكويتي تمنعه..

تبي تسقط عن العراق الديون.. والكويتي لازم مديون..

ما يصير!! كيف العدالة تكون؟!

- مستأجرة هالمباني.. في الرقعي ويالشعب!!

والضجيج.. يحق لك تلعب لعب.. يا اللي موكل عليها..

والكيربي في كل مكان.. في الأميري والصباح.. وفي العدان..

تكفا.. تكفا.. تكفا.. تكفا.. عندي كمٍ شاليه.. ودي أأجرهم عليه..

وعمولتهم مضمونة.. تاكل أحلى صمونه.. في مطعم ساكت عجيب
.......................................................................................
صح لسانه وتسلم يد كاتبها

الثلاثاء، 7 يوليو، 2009

وصلنا بالسلامه ولله الحمد

الحمد الله وصلت بالسلامه
والسؤال الذي كان يشغلني
هو

كيف اصبحت الخطوط الجويه الكويتيه

هي لعبه مع الموت

هذا شيء يجعلني اسرح في خيالي

ألم نكون نحن من افضل شركات الطيران في الشرق الاوسط

والاكثر تطورا

فلماذا توقفنا بل اصبحنا نرجع إلى الخلف بدل عن ان نكون في المقدمه

المزايده السياسيه والتنفيع اصبحت علامه مسجله كويتيه

يعني المناقصه إللي كانت لتطوير مؤسسة الخطوط الكويتيه

لماذا توقفت؟؟؟

هنا انا ألوم المجلس يعني لو تمت الصفقه كانت اول الطيارات توصل السنه الجايه

وخوفهم من التخصيص لا معنى له لان المناقصه و ما بها من طيارات

سوف تدخل في اصول المؤسسه و بالتالي يرفع قيمتها

ولكن التعنت من اجل حب الظهور هو السبب

صحيح اني انتقدت الكويتيه والمطار في المقاله الفائته ولكن

هذا من حبنا لوطننا الغالي

فنحن نريده ان يكون الافضل في كل شيء

ونحن قادرون على ذلك بأذن الله


اللهم احفظ الكويت و اهلها من كل شر

السبت، 4 يوليو، 2009

مطار الكويت الدولي




الكويت وطننا الغالي الذي لا نرضى عليه إي سوء

ولذلك اليوم سوف اتكلم عن مطار الكويت الدولي بما انني الان فيه

لأسطر لكم ملاحظاتي عن بوابه دوله الكويت امام العالم

كما يعلم الجميع الانطباع الاول هو انطباع صعب تغيره بسهوله

والمطار هو الواجهه الاولى للبلد

هو الانعكاس الأولى لدولتنا

لذلك كنا نتمنى من ان يكون على اعلى مستوى

بالبدايه مبني مطار الكويت الدولى لا يرقى لطموحاتنا

ولا لرؤيه صاحب السمو امير البلاد بجعل الكويت مركز مالي و إقتصادي عالمي

فخلف هذه الديكورات كلها لا يوجد سوى (( الكيربي ))

سؤال هل مطار الكويت الدولي هو مطار مؤقت ؟!!

هل من الجدوى الاقتصاديه التوفير في مواد بنائه

و بالكويتي ندوخ السبع دوخات و ندفع البلاوي مجرد لصيانته

اعتقد انه بأبسط منطق هذا مرفوض

الامن في المطار و ما ادراك ما امن المطار

اول شي تشوف بعض الجنسيات العربيه

يتوسلك من اجل ان تحمل كيس او شنطه بسبب الوزن

هل يعلم الاخوه كم من الاشخاص حبسوا بسبب ذلك

لا نقول الكل و لكن البعض

هل يستحق احد ان اكون خلف القبضان بسبب جريمه لم ارتكبها

او بغباء اسبب خسائر للدول المتوجه إليه او تهريب

والمشكله يحدث ذلك كله امام الكاونتر وتحت اشرافهم

وان ذهبت للامن الذي يسبق الجوازات

حدث ولا حرج الجهاز يتعب من كثر التصفير ولا حياة لمن تنادي

حسب مزاج الشخص المسئول يفتش إو لا

اما الجوازات هي الشيء المشرف برأيي في المطار معاملتهم طيبه و سريعه نوعا ما

ولكن عندي سؤال لم اجد له اجابه

ما فائده العسكري الذي خلف الجوازات الذي يتأكد من ختم الجوازات

مع العلم انه لا احد يتعدي الجوازات إلا بباب كهربائي صغير زر تشغيله لدي الموظفه

يعني ابي افهم من وين يهرب البني ادم

لو حاطين هذا العسكري في مكان اخر مو احسن

انا لم ادخل الطياره إلا الان

ولكني اتوقع واتنبئ

ليس لأني منجم ولكن لأني متعووووود دايمااااا

على الكويتيه

الاسوء على الاطلاق في الطيران الخليجي

الكراسي الله بالخير

والتلفزيون 3 يشتغلون و 15 لا

هذا طبعا السياحيه بما اني احب اوفر :P

اما الاولى فالفرق في الوجبات زايدين عليها ربيان

واحلى مضيفه عندهم مع انها جيكره

ووسعه الكراسي حليييوه

شيء جميل ولكن الاولى عندنا هل تسوى السياحيه عن غيرنا او اقل


احدثكم بعد الهبوط والله يستر

استودعتكم الله الذي لا تضيع ودائعه


اشهد ان لا إله إلا الله وان محمد رسول الله


(( احتياطاً ))

اللهم احفظ الكويت و شعبها من كل شر

الجمعة، 3 يوليو، 2009

حقيقه النظام الانتخابي




عندما كتبت موضوع خير ان شاء الله



سألني أحد الاصدقاء الأعزاء


هل كنت ستكتب ذلك لو كان مرشحكم هو من ربح


سؤال قد يكون سطحي واجابته سهله و لكنه سؤال عميق جعلني افكر في امور كثيره

سواء كنت انا الرابح أم الخاسر

للأسف النظام في التصويت عندنا

خطأ

لا نعتمد على فكر أو خبرات المرشح

اغلبنا يعتمد على علاقته الاجتماعيه مع المرشح

اعتقد انه هذا من عمل الحكومه

انا لا اتكلم عن حكومه الشيخ ناصرالمحمد

لا

الحكومات السابقه من الثمانينات

جعلت كل قبيله تلتف حول نفسها وان تعمل انتخابات فرعيه

وهذا اختراع حكومي بإمتياز

كل ذلك من اجل ان يصل مرشحيها

وقامت بجعل المعاملات اصعب

واجراءاتها الروتينيه متعبه

حتى نحتاج للنائب


بالكويتي حتى تكون رقبتنا بيده

ونحتاجه بأستمرار

بأعتقادي الشخصي لو تم تفعيل جهاز خدمه المواطن بالشكل المطلوب

وتم التخلص من البروقراطيه و الروتين الزائد عن اللزم في اروقه الوزارات

لن يكون هنالك احد يصوت للفئويه والطائفيه والقبليه

بل بقناعات وافكار وأسس صحيحه

وهذا طبعا ليس من مصلحه الحكومه

فكيف يخرج نوابها البصامين

للاسف الوضع الكويتي جعلنا نحتاج ان نكون جماعات

حتى تقف بجانبنا وقت حاجتنا

وحتى تسهل امورنا

فالنواب والمرشحين يستغلون حاجه المواطن


فمنهم من يكون حامي يحما القبيله

ومنهم من يكون الامام الجليل للمسلمين
وهو لا يطبق من الدين إلا ما يروق له

ومنهم من يتكلم عن الطائفيه و يصور نفسه انه المخلص لها



صحيح لقد تعبنا من هذا الوضع

بلدنا قد يكون صغير في مساحته ولكنه اصبح كبير بمشاكله وللأسف

كنت اتمنى ان اقول كبير بعلمائه

بشبابه


لكن للاسف هذا ما صنعته الحكومه

وما تابعنا نحن بنائه


يكفي الكويت تنزف فمن يضمد جراحها


اللهم احفظ الكويت واهلها من كل شر