الجمعة، 12 نوفمبر، 2010

لبيك اللهم لبيك




بأذن الله انا الان ذاهب إلى الاراضي المقدسة لاداء فريضة الحج

اتمنى ان يتممها الله علي و ان يقبلها

لذلك حبيت اودعكم جميعا و اقول لك كل عام و انتم بخير و عيدكم مبارك لانه لن اكون هنا في ذلك الوقت

و اريد ان اوصل رساله خاصة جدا و عامة جدا في نفس الوقت

و هذا السبب الحقيقي لكتابة هذه البوست

رسالتي إلى

كل من تعاملت معه في حياتي سواء بشكل شخصي او عن طريق الانترنت

اذا اخطأت بحق اي شخص فيكم وان كان من غير قصد فأني ألتمس منه العذر

اتمنى من الكل ان يحللني من اي خطأ اخطات فيه بحقه حتى يغفر الله ما تقدم من ذنبي

و حتى اتمم حجتي بأذن الله بقلب مطمئن فأن الله يغفر كل الذنوب إلا ما بين الناس فهو حق لهم

ادعوا بأن يتقبل الله حجتي

وانا سوف ادعوا لكم جميعا بأذن الله

To any one i cause him a pain or any kind of problem's

i wish that they can forgive me

i am going to The haj inshallah

and i want to be forgiven from allah and from all people

i wish allah accept my Haj and i will pray for u all inshallah

الأحد، 7 نوفمبر، 2010

مقال بقلم اخي الصغير

مثل ما هو واضح من العنوان
هذا موضوع كتبه اخوي الصغير و حسيت اني يجب ان انشره
لانه يستحق ذلك

............................................................................

يهتز قلمي باكيا
تتضارب الحروف وكأنها ضائعه مابين السطور
يخترق كل حرف قلبي
يقشعر جسدي من كل جمله اكتبها
الهذا وصلنا ..
ام هناك مزيد؟؟
كلما نصل الى مرحله معينه اقول لنفسي لايمكن ان نتعدى ذلك
ولكننا نتعداه للأسف !!!
وصلت لمرحله استنكر العمل الصالح
و اتعايش مع العمل الفاسد
ألهاذا وصلنا ؟؟
وصلنا الى الحضيض
ام ابعد ؟؟
تتضارب المصالح الشخصيه
و الضحايا كالعاده نحن
ولا غيرنا نحن
الغلاء في كل مكان
الفساد في كل مكان
السرقه التي اصبحت شبه عاديه( للكبار فقط طبعا) في كل مكان
و والمضحك في هذا الامر اننا
نملك ما لا تملكه الدول الكبرى
نملك العادات الاصيله , الكرم ,العزه و الكرامه العربيه
كل هذا اذا اجتمعك كونت مجتمع كامل
ولكن لأسف
الضمير مرض
القناعه وكأنها شئ من الماضي
التميز عن غيرنا بدئنا ننساه
ما هذا الوطن يذل العزيز من اجل الحقير
يذل الكريم من اجل البخيل
يذل الشخص الذي يبني من اجل الذي يهدم
ما هذا الوطن هل هو حكايه تروى ام واقع يتعايش
بعد ماكنا في المراتب الاولى
صرنا في المراتب الاخيره

( مجرد قلم يكتب)